ads

سياح اجانب ومغاربة يضعون الشموع بموقع حادثة امليل توبقال

سياح اجانب ومغاربة يضعون الشموع بموقع حادثة امليل توبقال

رغم فظاعة الحادث الاجرامي الذي اودى بحياة السائحتين الاجنبيتين بمنطقة امليل داخل تراب المتنزه الوطني لتوبقال ، الا ان ذلك لم يمنع توافد السياح على المنطقة والاستمتاع بطبيعتها ومناطقها ، وكذلك تسلق قمة اعلى جبل في شمال افريقيا " جبل توبقال " وكذلك بحيرة افني التي تحيط بها الجبال 

سياح اجانب ومغاربة يضعون الشموع بموقع حادثة امليل توبقال

صباح اليوم عاد الامل والحياة لمنطقة امليل ، حيث بدأ السياح بالتوافد على الاماكن الطبيعية ، كما قامت مجموعة من السياح اجانب ومغاربة على وضع شموع الحداد والمواساة على مكان مقتل السائحتين ، ووضعوا زهورا وصورا تدين الحادث الاجرامي ، كما ترحموا على روح الضحيتين الاعزلتين التي غذر بهما التطرف والوحشية ...



وحسب مصادرنا من دلائل السياح ، فان الحركة دؤوبة والمياه تعود لمجاريها شيئا فشيئا ، رغم الحادث الاليم الذي انتشر كالنار في الهشيم ، والذي تناقلته مختلف الصحف العربية والغربية ...

اقرأ ايضا :