ads

رئيس جماعة توبقال يقدم استقالته من رئاسة وعضوية المجلس الجماعي

رئيس جماعة توبقال يقدم استقالته من رئاسة وعضوية المجلس الجماعي

بعد تطور للاحداث ونقاشات حادة بين اعضاء المجلس الجماعي لتوبقال ، تقدم رئيس الجماعة السيد " محمد حمي " بطلب استقالة للسيد عامل صاحب الجلالة بتارودانت ، وجاء ذلك بعد ان قام  12 مستشارا ومستشارة من أصل 17  ملتمسا يطالبون الرئيس المنتمي لحزب العدالة والتنمية ، بالتنحية والاستقالة فورا من مهام الرئاسة لأسباب متعددة ذكروها في ملتمسهم ووقعوا عليه بأسمائهم
ويذكر ان أغلبية الأعضاء المستشارين بجماعة توبقال قد امتنعوا عن التصويت بالموافقة على مشروع ميزانية 2018/2019 وذلك خلال الدورة الاستثنائية التي شهدها مقر الجماعة في ال 10 نونبر 2018 ، ويأتي هذا تاكيدا للنتائج التي أفرزتها دورة أكتوبر العادية و التي جاءت بدورها رافضة للمشروع بالأغلبية

رئيس جماعة توبقال يقدم استقالته من رئاسة وعضوية المجلس الجماعي

كما افادت مصادر داخل المجلس الجماعي لتوبقال ان الاسباب التي ادت لهذه المشاكل والرفض تعود إلى غياب التواصل و فقدان الثقة بين الأعضاء و الرئيس المنتمي للبيجيدي ، جراء غيابه المتواصل عن الجماعة بسبب عمله خارج الإقليم ، لكونه يسكن بمدينة مراكش ، اضافة للتماطل في تنفيد جل المشاريع المبرمجة  التي تمت المصادقة عليها و فشله في إخراجها إلى حيز الوجود ، مما شكل عائقا أمام الدينامية التنموية بالمنطقة و التسيير الرشيد للميزانية و مصالح الساكنة و المواطنين ، ليبقى سؤال المستشارين المطروح هو ما الجدوى من التصويت على الميزانية دون تنفيذ المشاريع المصادق عليها من طرف الاغلبية 

وتعرف جماعة توبقال صراعا بين الرئيس واعضاء من حزبه بسبب غيابه المتواصل عن الجماعة مما أدى الى تعطيل عدة مشاريع بالمنطقة ...
وذكر الرئيس في رسالة استقالته لعامل إقليم تارودانت في ال 19 دجنبر 2018 انها بسبب تقدمه في السن ، واصابته بمرض السكري المزمن التي اثر على صحته ، وعدم تاوافقه بين الانتقال بين مقر عمله بمراكش حيث يشغل منصب مسؤول جهوي بوزارة النقل والتجهيز والجماعة الترابية لتوبقال .
وهذه نسخة من رسالة الاستقالة :

رئيس جماعة توبقال يقدم استقالته من رئاسة وعضوية المجلس الجماعي

ads2

ads1