ads

الارهاق في العمل يودي بحياة 272 من موظفي الانتخابات باندونيسيا

الارهاق في العمل يودي بحياة 272 من موظفي الانتخابات باندونيسيا

في كارثة انسانية ، توفي أكثر من 270 موظفا في إندونيسيا ، معظمهم من جراء الارهاق الذى أصابهم خلال أكبر انتخابات شهدتها البلاد قبل عشرة أيام ، وبحسب تصريح لمسؤول حكومي لشبكة بي بي سي ، حيث اشار ان أن الموظفين اضطروا للعمل لساعات طويلة خلال الانتخابات والتي استمرت ليوم واحد فقط وذلك لعد ملايين أوراق الاقتراع بشكل يدوي للتاكد منها بشكل صحيح 

الارهاق في العمل يودي بحياة 272 من موظفي الانتخابات باندونيسيا

وهذه اول مرة بتاريخ اندونيسيا ، يتم فيها عقد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في آن واحد ، اي في ال  17 من أبريل ، في سعي الحكومة لتقليص النفقات فى البلد الذى يعيش فيه نحو 260 مليون شخص ، وهذه الانتخابات هى الأكبر والتي تقام في يوم واحد في العالم ،  التصويت استمر لنحو 8 ساعات في مختلف أرجاء البلاد بمراكز اقتراع تمتد على مساحة 5000 كيلومتر ، وبعدها تولى موظفو المفوضية فرز الأصوات يدويا فى درجات حرارة مرتفعة حتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي ، حيث شارك نحو 7 ملايين موظف في مراقبة و فرز الأصوات بهذه الانتخابات ، معظمهم موظفون مؤقتون لا يخضعون لكشف طبي قبل الشروع في العمل 
وحسب تصريح ل " عارف بريو سوسانتو " ، المتحدث باسم المفوضية العامة للانتخابات باندونيسيا ، فلغاية  مساء السبت توفى 272 من موظفي مفوضية الانتخابات معظمهم بسبب الإرهاق المرتبط بفرط العمل وأصيب نحو 1878 آخرين بالإعياء 

حيث تسعى وزارة المالية على تعويض عائلات الضحايا ، بما قدره 2500 دولار ، اي ما يعادل مرتب سنه من الحد الأدني للأجر باندونيسيا 

المصدر : BBC

اقرأ كذلك :