-->

ads

صيادون غير شرعيين يقتلون آخر زرافة بيضاء على الارض

صيادون غير شرعيين يقتلون آخر زرافة بيضاء على الارض

في مشهد كارثي في مجال المحافظة على البيئة ، قتل صيادون غير شرعيين آخر انتى الزرافة البيضاء وعجلها في كينيا 

وقد ثم العثور على الهياكل العظمية لهذه الحيوانات ، بعد بحث طويل في Ishaqbini Hirola Community Conservancy بمقاطعة غارسيا الشرقية بكينيا 


صيادون غير شرعيين يقتلون آخر زرافة بيضاء على الارض




وقال مدير الاحتياطي " محمد أحمد نور "  ، وفق ما أوردته صحيفة ديلي نيشن الكينية :
"إن قتلها يمثل ضربة للخطوات التي اتخذها المجتمع للحفاظ على الأنواع النادرة والمهددة بالانقراض ، وهي دعوة للاستيقاظ من أجل استمرار دعم جهود المحافظة على البيئة ، ووقف مثل هذه المجازر في حق الثروة البيئية "
كما أضاف :
" لقد كنا المجتمع الوحيد في العالم الذي يحرس هذه الزرافة البيضاء ، وقد كانت احد ركائز السياحة في البلد ، وهذا يوم حزين لنا وللمجتمع كافة "
كما وصف الدكتور " عبدالله علي " مؤسس برنامج الحفاظ على هيرولا ، ذبح هذه الزرافة البيضاء بأنها اخبار مؤلمة ومدمرة
ويذكر أن اكتشاف الزرافة البيضاء النادرة يعود لعام 2017 ، والذي احدث ضجة كبيرة بين القرويين المحليين والحراس والعالم اجمع ، وقد ثم نشر فيديو يوثق تلك اللحظة لانتى الزرافة البيضاء مع عجلها عبر اليوتيوب ، وقد حصد حوالي نصف مليون مشاهدة 


كما قال الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة " IUCN " :
انه لم يكن هناك سوى عدد قليل من مشاهدات الزرافات البيضاء في كينيا وتنزانيا ، ويعود لونها الابيض الى حالة وراثية تعرف باسم " اللوكسية " وهو فقدان جزئي لتصبغ الجلد
ورغم وجود فرد اخير من هذا الحيوان اي الزرافة البيضاء ، الا انه ذكر ، مما يرجح فرضية صعوبة إعادة هذا النوع إلى البرية

ads2

wast

ads1