-->

ads

"مخاط البحر" يجتاح الساحل التركي وأردوغان يحث المسؤولين المحليين على التحقيق

 "مخاط البحر" يجتاح الساحل التركي وأردوغان يحث المسؤولين المحليين على التحقيق


حسب تقرير صحيفة "الجارديان" البريطانية يوم الجمعة، ظهرت رغوة لزجة بنية مؤخرا على ساحل بحر مرمرة بالقرب من إسطنبول بتركيا، مما يشكل تهديدا خطيرا للبيئة البحرية. وتعد هذه المادة المخاطية، المعروفة باسم "مخاط البحر"، مادة سامة تطلقها العوالق، بما في ذلك الطحالب. فيما حث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المسؤولين المحليين على التحقيق، قائلا إنه "إذا امتد مخاط البحر إلى البحر الأسود، فستكون المشكلة كبيرة. ونحن بحاجة إلى اتخاذ إجراءات فورية". وقد أرسلت الحكومة التركية فريقا من 300 شخص للتحقيق في مصدر التلوث المحتمل 

"مخاط البحر" يجتاح الساحل التركي وأردوغان يحث المسؤولين المحليين على التحقيق


أشار الخبراء إلى أن التلوث البيئي والاحترار العالمي يسرعان نمو كائنات الطحالب، مما يؤدي إلى تفاقم ظاهرة "مخاط البحر". وقال أساتذة علم الأحياء في جامعة إسطنبول إنه في السنوات الأربعين الماضية، ازداد تلوث المياه سوءا ما يجعل الطحالب تفرط في التغذية. وعندما يسخن الطقس في الربيع ويخرج نمو الأعشاب البحرية عن السيطرة، فإنها ستحجب الشمس ويستنفد الأكسجين للحياة البحرية، الأمر الذي قد يؤدي إلى موت عدد كبير من الكائنات البحرية. وقال مهندسو البيئة التركيون إنه إذا لم يتم اتخاذ إجراءات طارئة، فإن "مخاط البحر" قد يغطي كامل سطح البحر هذا الصيف، معربا عن أن "المخاط ليس موجودا حاليا على شواطئ فقط، بل قد يمتد أيضا إلى المياه التي يتراوح عمقها بين 25 و30 مترا".

ads2

wast

ads1